العودة   منتديات شبكة خورة العربية > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامي

المنتدى الإسلامي على ضوء الكتاب والسنّة وعلى منهج السلف الصالح

رقة القلوب وخشوعها

أخواني في الله: إن رقة القلوب وخشوعها وانكسارها لخالقها وبارئها، منحة من الرحمن وعطية من الديان تستوجب العفو والغفران وتكون حرزا مكينا وحصنا حصينا مكينا من الغي والعصيان. ما رق

Like Tree1Likes
  • 1 Post By حنايا الروح
إضافة رد
قديم 04-12-2017, 07:57 PM
  #1
مراقبة
 الصورة الرمزية حنايا الروح
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
المشاركات: 18,004
معدل تقييم المستوى: 156395
حنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond reputeحنايا الروح has a reputation beyond repute

الاوسمة

افتراضي رقة القلوب وخشوعها




أخواني في الله:

إن رقة القلوب وخشوعها وانكسارها لخالقها وبارئها، منحة من الرحمن وعطية من الديان تستوجب العفو والغفران

وتكون حرزا مكينا وحصنا حصينا مكينا من الغي والعصيان.
ما رق قلب لله عز وجل إلا كان صاحبه سابقا إلى الخيرات مشمرا في الطاعات والمرضاة.
ما رق قلب لله عز وجل وانكسر إلا وجدته أحرص ما يكون على طاعة الله ومحبة الله، فما ذُكّر إلا تذكر، ولا بُصّر إلا تبصر.
ما دخلت الرقة إلى القلب إلا وجدته مطمئنا بذكر الله يلهج لسانه بشكره والثناء عليه سبحانه وتعالى.

وما رق قلب لله عز وجل إلا وجدت صاحبه أبعد ما يكون عن معاصي الله عز وجل.

فالقلب الرقيق قلب ذليل أمام عظمة الله وبطش الله تبارك وتعالى.
ما انتزعه داعي الشيطان إلا وأنكسر خوفا وخشية للرحمن سبحانه وتعالى.
ولا جاءه داعي الغي والهوى إلا رعُدت فرائص ذلك القلب من خشية المليك سبحانه وتعالى.
القلب الرقيق صاحبه صدّيق وأي صدّيق.
القلب الرقيق رفيق ونعم الرفيق.
ولكن من الذي يهب رقة القلوب وانكسارها؟
ومن الذي يتفضل بخشوعها وإنابتها إلى ربها ؟
من الذي إذا شاء قلَبَ هذا القلب فأصبح أرق ما يكون لذكر الله عز وجل، وأخشع ما يكون لآياته وعظاته ؟
من هو ؟ سبحانه لا إله إلا هو، القلوب بين إصبعين من أصابعه يقلبها كيف يشاء، فتجد العبد أقسى ما يكون قلبا
ولكن يأبى الله إلا رحمته، ويأبى الله إلا حلمه وجوده وكرمه.
حتى تأتي تلك اللحظة العجيبة التي يتغلغل فيها الإيمان إلى سويداء ذلك القلب بعد أن أذن الله تعالى أن يصطفى ويجتبى صاحب ذلك القلب.
فلا إله إلا الله، من ديوان الشقاء إلى ديوان السعادة، ومن أهل القسوة إلى أهل الرقة
بعد أن كان غظا جافيا لا يعرف معروفا ولا ينكر منكرا إلا ما أشرب من هواه، إذا به يتوجه إلى الله بقلبه وقالبه.
إذا بذلك القلب الذي كان جريئا على حدود الله عز وجل وكانت جوارحه تتبعه
في تلك الجرأة إذا به في لحظة واحدة يتغير حاله، وتحسن عاقبته ومآله، يتغير لكي يصبح متبصرا يعرف أين يضع الخطوة في مسيره.
آخر مواضيعي 0 أخرصيحة في عالم الشنطـ لفراشات شبكة خورة
0 لحظة صمت نرسم إبتسامة عفوية...
0 رقة القلوب وخشوعها
0 لك يا فراشة شبكة خورة العربية شنط سهرات رائعة
0 قصر لا تغيب عنه الشمس
0 لا تتعجل بصلاتك فانظر ما بها
0 كلمات ليست كالكلمات
0 لك يا فراشة شبكة خورة العربية مزيل طبيعي للمكياج
0 لك يا فراشة شبكة خورة العربية مزيل طبيعي للمكياج
0 أدوات قديمة أصبحت من التراث !
حنايا الروح غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يا حب يا ضوء القلوب مــزاجي قسم الشعر وهمس القوافي (يمنع المنقول ) 5 02-21-2014 11:19 PM
فقه القلوب..؟ لؤلؤة خورة المنتدى الإسلامي 15 05-14-2013 01:15 AM
اروع صور القلوب 2011 اجمل صور القلوب الرومانسية 2012 الجديدة عاشق الرومانسية منتدى عالم الصور 4 04-16-2011 12:58 AM
فقر القلوب! صقر مسمراء المنتدى العام 11 11-17-2010 02:59 PM
وتر القلوب عبدالله الشبث قسم الخواطر وعذب الكلام 2 10-27-2010 12:05 AM


الساعة الآن 05:24 AM.



Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1