العودة   منتديات شبكة خورة العربية > المنتديات الإجتماعية > منتدى الأسرة والمجتمع

منتدى الأسرة والمجتمع الــعلاقــأت الأســريـة وحل مشــأكـل الـمجتمـع والـطفـل

كيف نربى اولادنا على النظام

التربية على النظام • النُّظُم: هي مجموعة من القواعد والضوابط والتشريعات التي تقوم عليها حياة الأفراد وشؤون المجتمع وأمور الدولة.♦ تبرز أهمية النظُم وضرورة التشريعات في الجوانب التالية:١

Like Tree4Likes
  • 1 Post By فارس القاهرة
  • 2 Post By صمت الليالي
  • 1 Post By التاريخ الجديد
إضافة رد
قديم 02-21-2016, 12:31 PM
  #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2016
الدولة: لا فرق بين مصر وغيرها من البلاد العربية والاسلامية فجميعنا سواء
المشاركات: 329
معدل تقييم المستوى: 15
فارس القاهرة is on a distinguished road
افتراضي كيف نربى اولادنا على النظام

التربية على النظام


• النُّظُم: هي مجموعة من القواعد والضوابط والتشريعات التي تقوم عليها حياة الأفراد وشؤون المجتمع وأمور الدولة.♦ تبرز أهمية النظُم وضرورة التشريعات في الجوانب التالية:١ - حاجة الإنسان النفسية للاجتماع والتآلف، والتعاون والتعامل، والعيش والتفاعل، ورفع الضرر ودفع الأذى.٢ - كبح جماح الغرائز الإنسانية والنوازع البشرية الداعية للظلم والجهل، والتعدي والتسلط، والفوضى والتفلت.٣ - الراحة النفسية والطمأنينة الذاتية بمعرفة الحقوق المتاحة، والواجبات المفروضة، والالتزامات المطلوبة.٤ - صلاح الإنسان، ورقي المجتمع، ونهضة الدول، واستمرار الحياة، وعمارة الكون: بالالتزام بالمبادئ، والمحافظة على النظم العامة والمشتركة.٥ - تطبيق العدل وتحقيق المساواة بحسب الإمكانات والقدرات، والحكم والتقويم للأشياء وفق معايير ثابتة، ومقاييس مطَّردة، وقوانين مستقرة.♦ تمتاز وتنفرد التشريعات والنظم الإسلامية بكونها:١ - ربانية المصدر والتأسيس، إلهية المكافأة والمؤاخذة.٢ - شاملة لجميع الجوانب المتصلة بالإنسان (الإله، النفس، المجتمع)، وملبية لكل الاحتياجات البشرية.٣ - تهدف لمراعاة المصالح وتكميلها، ودرء المفاسد وتقليلها.٤ - الربط والتوافق بين الديني والدنيوي، والذاتي والمتعدي.٥ - المرونة والملاءمة للظروف والمتغيرات الزمانية والمكانية، والبيئية والمجتمعية.♦ المتأمل في الواقع النبوي يجد الدعوة والتوجيه، والتشجيع والتحفيز، والتربية والتعويد على الالتزام بالأسس التشريعية والقواعد التنظيمية في جميع الجوانب والمجالات:١ - في النفس والذات: إن ((لنفسك عليك حقًّا))، ((لعينِك عليك حقًّا))، ((لجسدك عليك حقًّا)).٢ - في الأسرة والعائلة: ((الرجل راعٍ في أهله ومسؤول عن رعيته))، ((والزوجة راعية في بيت زوجها)).٣ - مع الأقارب والأرحام: ((لا يدخل الجنةَ قاطعُ رحم)).٤ - مع الصديق والجار: ((لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه)).٥ - مع المجتمع والأمة: ﴿ وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ﴾ [آل عمران: 104].٦ - مع الإمام والحاكم: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ ﴾ [النساء: 59].٧ - مع المسلم والكافر: ﴿ لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ ﴾ [الممتحنة: 8].٨ - في أدنى الآداب: "لقد نهانا أن نستقبل القِبلة لغائط أو بول، أو أن نستنجي باليمين، أو أن نستنجي بأقل من ثلاثة أحجار، أو أن نستنجي برجيع أو بعظم".٩ - في أعظم الواجبات: ((ألا تصفُّون كما تصفُّ الملائكة عند ربها؟))، فقلنا: يا رسول الله، وكيف تصف الملائكة عند ربها؟ قال: ((يُتمُّون الصفوف الأُول، ويتراصون في الصف)).١٠ - في التنسُّك والتعبُّد: ((إنَّ الدين يسر، ولن يشاد الدين أحد إلا غلبه، فسدِّدوا وقاربوا، وأبشروا، واستعينوا بالغدوة والروحة وشيءٍ من الدلجة)).• الواجب على المعلِّمين والمربين والدعاة والمصلحين التوعيةُ والتعريف بالتشريعات والتنظيمات الإسلامية في جميع مجالات الحياة، والدعوة والتوجيه لتمثُّلها وتطبيقها قولًا وعملًا وسلوكًا وتخلقًا، والإشارة والتَّنبيه لآثارها النفسية، وفوائدها الاجتماعية، وعوائدها القيمية، ومنافعها الحضارية، والشعور والإحساس بالفخر والاعتزاز بها من خلال مقارنتها بالقوانين الوضعية والأنظمة البشرية.

كيف ترسم خريطة لمستقبل أبنائك؟{كنتم خير أمة أخرجت للناس}... فنحن أمة متميزة٬ميّزها الله عز وجل عن سائر الأمم حتى أصبح التميزسمة من سماتها وصفة بارزة من صفاتها فالتميزوالتفوق هو مطلب الصالحين.وهناك حكمة تقول: «ليس للحياة قيمة إلا إذا وجدنافيها شيئا نناضل من أجله» وأبناؤنا هم قرة أعيننا... من منا لا يريد أن يكون أبناؤه من المتميزينفي المستقبل؟! فمهمة الآباء والأمهات هي تربية الأبناء والقيام على توجيههم ورعايتهم٬ فهيأمانة عظمى٬ ومسؤولية كبرى سنسأل عنها بين يدي الله عز وجل كما جاء في الصحيحين فيحديث ابن عمر: «كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته».وتعد مرحلة الطفولة من أهم مراحل النمو وأكثرها أثراً في حياة الإنسان٬ فمرحلة الطفولة هيمرحلة تكوينية للفرد يتم فيها نموه الجسمي والعقلي والانفعالي والاجتماعي٬ وتؤثر هذه المرحلةتأثيراً عميقاً في حياة الشخص المستقبلية٬ وتظهر خلال هذه الفترة أهم القدرات والمؤهلات وترسمالخطوط الكبرى لما سيكون عليه الطفل في المستقبل. ومن الملاحظ أن الإسلام لم يترك التربيةتخضع لأهواء الأب والأم ولكن حدد ثلاث مراحل تمر بهم عملية تربية الأبناء .تربية الأبناء* تربية الأبناء وهى:*المرحلة الأولى: من سن الميلاد حتى سن 7 سنوات وهى مرحلة اللعب واللهو والمداعبةالمرحلة الثانية: من سن 7 سنوات وحتى سن 14 سنة وهى مرحلة التعليم والتأديب.المرحلة الثالثة: من سن 14 سنة وحتى سن 21 سنة٬ وهي مرحلة المراهقةوكل مرحلة يتبع فيها الآباء والأمهات أساليب مختلفة في التربية ليصلوا بأبنائهم إلى برالأمان وكما قال الرسول [ هو خير مرب على مر العصور والأجيال فمهما تغيرت العصور فهوالمعلم والمرشد والمربي الأول٬ فهو خير مرشد للآباء في تربية أبنائهم؛ فقد قال في عبارة موجزةجامعة لأحدث أساليب التربية الحديثة: «لاطفه سبًعا٬ وأدبه سبًعا٬ ثم صادقه سبًعا٬ ثم أطلق لهالحبل على الغارب بعد ذلك...»٬ ووفقاً لأحدث الدراسات تبيَّن أن نسبة المبدعين من الأطفال منسن الولادة إلى السنة الخامسة من أعمارهم نحو ٬%90 وعندما يصل الأطفال إلى سن السابعةتنخفض نسبة المبدعين منهم إلى ٬%10 وما إن يصلوا السنة الثامنة حتى تصير النسبة 2%فقط٬ مما يشير إلى أن أنظمةَ التعليم والأعراَف الاجتماعيةَ تعمل عملها في إجهاض المواهبوطمس معالمها٬ مع أنها كانت قادرةً على الحفاظ عليها٬ بل تطويرها وتنميتها٬ فنحن نؤمن أن لكِّلَُّز نتيجةُ تفاُعٍل بين البيئة وعوامل الوراثة٬ ومن المعروف أن فترة الطفولة تتميز بسرعة التقبل وسرعة التطبع والتلقي بحيث يستطيع اختزالالكثير من الأفكار والأحاسيس بسرعة لا يستطيع الإنسان الحصول عليها بعد هذه المرحلة.ماذا نعني بالتميز؟* نعني بالتميز: التفوق والإبداع بصورة ترفع المرء وتعلي شأنه وخلقه وسلوكه ليكون شخصيةُّز لتفخر بهموق والتميب لأبنائها الإبداع والتفُُّّمسلمة متميزة٬ ومما لاشَّك فيه أن كل أسرة تحُّز٬وبإبداعاتهم وهذا يحتاج إلى معرفة كاشفٍة٬ وبصيرة نافذٍة٬ وقدرة واعية٬ لتربيِة الإبداع والتميوتعزيز المواهب وترشيدها في حدود الإمكانات المتاحةبما أن التربية المستقبلية للأطفال مهمة وأساسية فكيف السبيل لنرسم خريطة لمستقبل أولادناليكونوا متميزين ومبدعين لينفعوا أنفسهم ويكونوا نافعين لأوطانهم ولدينهم؟رسم الخريطة يتطلب أشياء عدة مهمة:** أولاً: الاستعانة باللهͿ سبحانه وتعالى.* ثانياً: اتخاذ سيرة سيدنا محمد قدوة لنا ولأولادنا.* ثالثاً: التخطيط من قبل الآباء والأمهات وتحديد الطريق الذي يسير فيه الأبناء.* رابعاً: بذل المجهود والعمل من قبل الأبناء وذلك يتطلب قدراً من تحمل المسؤولية والاستقلاليةوالاعتماد على النفس٬ ولابد أن يراعى التدريج في تعويد الأبناء على التمتع بالاستقلال والحريةخلال مراحل النمو المختلفة٬بعض المبادئ التى يرسيها الآباء والأمهات قبل وضع الخريطة:*1* نحن نحب أبناءنا ونحترمهم ونحترم رغباتهم.2*نتقبل أخطاء أبنائنا طالما يتعلمون كل جديد.3* بناء صورة إيجابية لدى الطفل عن نفسه.4* علينا بناء الثقة بأبنائنا.جع الطفل ليحكي باستفاضة عما يشعر به.5* الحوار هو محور تعاملاتنا مع أبنائنا؛ لأنه يشِّ6* الاستماع إلى الآخرين بفهم وتفهم٬ فالطفل الذي يعود ويتدرب على حسن الاستماع للآخرينيستطيع أن يبني أفكاًرا جديدة على أفكار الآخرين.7* تشجيع الطفل على إتقان مهارات مختلفة ( تنمية بشرية – رياضة – لغات – مهارات كمبيوتر – الكون من حولنا – العلوم والبيئة... إلخ.8* اسمح لأبنائك بخوض التجارب واتخاذ القرارات.9* كن قدوة لأبنائك في تعليمهم الآداب السلوكية.10* علم أبناءك قيمة الوقت: فالذين يتسكعون ويضيعون وقتهم يفقدون احترام الاخرين.و الآن مع الخريطة:لابد من أن تشمل جميع نواحي حياة الطفل:• الناحية الشخصية: الطباع والأفكار والمبادئ التى نحاول زراعتها فى أبنائنا• الناحية المعرفية:* المعلومات والمعرفة والدراسة التي نوجه أبناءنا إليها• الناحية الوجدانية:* العاطفة والمشكلات النفسية التي قد يواجهها الطفل وحلولها• الناحية الاجتماعية:*العلاقات مع العائلة والأصحاب والجيران والمجتمع المحط وأشكالها.• الناحية الدينية:* العقيدة والعبادات والقرآن الكريم والأحاديث الشريفة والسيرة وكيف نقدمها لهم.• الناحية الصحية:* قواعد النظافة العامة والمحافظة على المظهر الخارجي والنظافة الشخصية.• الناحية الثقافية:* غرس حب القراءة – نحن أمة اقرأ – ومتابعة برامج العلوم والفلك والتاريخ.• الناحية الأخلاقية:* القيم والأخلاق والسلوكيات الصحيحة التى يمارسها الطفل فى حياته• الناحية البدنية:* ممارسة الرياضة المفيدة وتعويد الطفل على التغذية السليمةملحوظة: لابد من القدوة التي يحتذى بها الطفل حتى يكون إنسانا صالحا٬ كذلك علينا ضربالأمثال وقص بعض القصص المفيدة على مسامع الأطفال ولابد أن نذكر أن الحماية الزائدة لأبنائنامثل الإهمال لهم٬ كلاهما خطأ تربوي؛ فالتربية ليست عملية عشوائية بل عملية منظمة لابد أنتحكمها قواعد وأسس.أهم المبادئ التي يسير عليها الآباء والأمهات أثناء تنفيذ الخطة:*1* لازم أبناءك منذ نعومة إظفارهم لتعرف عنهم كل شيء. ما يلقى إلى الطفل في سّن الطفولة يرسخ في نفسه ويثبت٬ ويصبح عادة له لا يتخلّى عنها.3* علىالأب أن يوّجه الطفل برفٍق من خلال أخطائه.4* الْعدُل بَْيَن الأَْولاِد من أهّم ما يؤلّف بين قلوبهم ويحفظهم من الفرقة والاختلاف٬ وهو عنَوانالمسلم.5* حسن التعامل مَع الأبناء يرسخ في ذاكرتهم٬ ويكون له أبلغ الأثر في سلامة شخصيّتهم.6* مداعبة الأبناء وممازحتهم من خير ما يحبّبهم بالكبار ويهيّئهم للتكيّف الاجتماعّي المنَاسب.7* في الأبناء طاقة عظيمة لابد من استغلالها.8* توحيد طريقة التربية بين الأب والأم.9* ملاحظة الفروق الفردية بين الأولاد ومراعاتها.من أهم الأخلاق التي يجب علينا تعويد الأبناء عليها:*• برالوالدين.• التسامح.• التعاون والمشاركة.• تقبل الرأي الآخر.• تقبل النصيحة من الكبار.• احترام ملكية الآخر.• الرحمة والرفق.• الإتقان في العمل.• الإحسان للآخرين.• كتمان السر.• الوفاء بالوعد.من أهم المهارات التي يجب علينا إكسابها للأبناء:*۲۰۱٦/۱/۲٦ http://www.al*forqan.net/articles/pr...rint*1419.html 5/6• مهارة الإنصات وحسن الاستماع.• مهارة التفكير الإبداعي.• مهارة حل المشكلات.• مهارة الاتصال والتواصل.• تحديد الهدف.• مهارة التخطيط.* و لابد من استغلال أوقات الفراغ في أشياء مفيدة حتى نفرح بإنجازاتنا ولابد من تعويد الأبناءعلى استغلال الإجازة الصيفية في كل ما هو مفيد مثل:*1* أداء الصلاة في المسجد2* حفظ قدر معين من القرآن الكريم يوميا.ً3* حفظ الحديث الشريف ومكارم الأخلاق .4* الصيام والصدقة: فمن الممكن تدريب الابن على صيام ثلاثة أيام من كل شهر وإخراج صدقةأسبوعية.5* زيادة الوعي الثقافي: ويتم ذلك من خلال الاشتراك في المكتبات العامة أو عمل مكتبة فيالمسجد أو في المنزل وتشمل مكتبة للكتب والقصص والشرائط الفيديو والكاسيت والسي دي.6* زيادة الوعي السياسي للطفل: بقصد الإلمام بالقضايا المثارة علي الساحة وتكوين رأي تجاههاوذلك عن طريق المشاهدة الموجهة لنشرات الأخبار وللبرامج السياسية.. وكذلك قراءة الجرائدوالمجلات.. والدخول على مواقع النت الخاصة بوسائل الإعلام.7* تنمية المهارات والهوايات: مثل الرسم والتلوين والشعر والكتابة والإنشاد والخط العربيوالأركيت وغيرها.. فضلاً عن تعلم بعض المهارات المفيدة مثل الكهرباء والنجارة والسباكةوالدهان وغيرها.8* تعلم بعض برامج الكمبيوتر: ليكون جلوسهم أمام الشاشة أكثر إفادة مثل برنامج الورد(word) وبرنامج الرسام.. وبإمكانك تكليفه ببعض المهام مثل كتابة آيات قرآنية أو لوحاتإرشادية.9* الالتحاق ببعض الدورات المفيدة: مثل دورات اللغة الإنجليزية ودورات الدفاع المدني والهلالالأحمر وغيرها.10* الرياضة: يجب أن يمارس الأبناء التمارين الرياضية يومياً.. وحبذا لو تم الاشتراك في بعضالألعاب الرياضية بالنوادي أو مراكز الشباب أو النوادي الصيفية بالمدارس حسب المستطاع.. المتابعة الدقيقة للأبناء وملاحظة الإيجابيات والسلبيات.11* التعاون والمساعدة في أعمال المنزل: ويفضل عمل جدول لتنظيم هذا الأمر ولضمان المشاركةالفعلية للأبناء في أعمال المنزل.12* العلاقات الاجتماعية وصلة الأرحام: وحبذا أن يوضع جدول لزيارة الأقارب والاتصال بهمتليفونياً لتعويد الأبناء على التواصل مع أقاربهم وبالإمكان وضع بعض الواجبات الاجتماعيةالأخرى كالتعاون مع الجيران وزيارة أصدقاء المدرسة والمسجد مع انتقاء الأصدقاء الصالحين.13* الرحلات: احرص على أن تخرج مع أبنائك في رحلات طويلة وقصيرة٬ وليكن لك أكثر منرحلة قصيرة خلال الشهر٬ وبإمكانك الاستفادة من طاقات الأبناء في هذه الرحلات كإعداد الطعام أوالمشاركة في تنفيذ فقرات البرنامج٬ ولا تنس الثناء على مجهوداتهم في نهاية الرحلة٬ ويمكنالقيام بمجموعة رحلات تحت عنوان (اعرف بلدك) يتم من خلالها زيارة المتاحف والحدائقوالمعالم السياحية المختلفة ودور الأيتام والمعاقين٬ ويتم تعويد الأبناء من خلاله على النظام والبذلوالعطاء ومساعدة الآخرين.* وفي النهاية أقول: إن صناعة الإنسان المبدع الصالح من أدق الصناعات وأخطرها؛ فوجب أنتكون من أجهد الصناعات وأكثرها حاجةً للصبر, إن صناعة الإنسان هي صنعة الأنبياء عليهمالصلاة السلام؛ قال تعالى: {واؤمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها}٬ والاصطبار هو الصبر الكثير.إن تربية الأبناء مهمة تحتاج إلى الاستعانة والالتجاء إلى الله تعالى أن يصلح أبناءنا؛ فلقدقال الله سبحانه وتعالى فى كتابه العزيز: {ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلناللمتقين إماما



وطريقة التوجيه والإرشاد المباشر من أقرب الطُّرُق إلى مخاطبة عقل الطفل، وتبيين الحقائق له، وترتيب المعلومات الفكرية؛ ليحفظها مع فهمها؛ وهو ما يجعل الطفل أشدّ قَبولاً، وأكثر استعداداً للتلقي، أما اللفُّ والدوران فليس لهما في التعامل مع الطفل نصيبٌ، وهكذا علمَنا رسولُ الله -صلى الله عليه وسلم- أن نخاطبَ الطفلَ -في كثير من المناسبات- خطاباً مباشراً، بصراحةٍ ووضوح
آخر مواضيعي 0 من المسؤل عن تدني مستوى التعليم في الوطن العربي
0 وصايا للأسرة المسلمة
0 من نفَّث عن مؤمنٍ كُربةً من كرب الدنيا ..
0 صحة حديث( اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِي رَجَب، وَشَعْبَانَ، وَبَلِّغْنَا رَمَضَانَ )
0 غياب الأب عن البيت وضياع الأبناء
0 مهارات تجعل ابنك متفوقا بين الجميع
0 قبل أن ترفع يدك على أولادك ( قصة وعبرة)
0 الخلاف بين الوالدين وأثره على الأبناء
0 النصائح العشر للآباء في استخدام أبنائهم للإنترنت
0 حكم إجبار المرأة على الزواج
فارس القاهرة غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-21-2016, 01:38 PM
  #3
إدارة عامة
 الصورة الرمزية التاريخ الجديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
الدولة: طرف الوطن
المشاركات: 52,722
معدل تقييم المستوى: 10
التاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond reputeالتاريخ الجديد has a reputation beyond repute

الاوسمة

افتراضي رد: كيف نربى اولادنا على النظام

فارس القاهرة
موضوع اكثر من رائع
شكرآ على حضورك المميز

الله يسعدك
آخر مواضيعي 0 شاهد بالفيديو: كلب شجاع ينقذ سيدة من ”حرامى” في الشارع
0 بغيت اعاتب واتشره واستحيت
0 تعال لشوفتك قلبي ترى من غيبتك محروق, فراقك موت لوتدري وشوفك طوق ننجا به
0 مجنون مجنون مجنون مجنون
0 رمزيات حلاوة العيد 2017 , صور حلويات العيد , خلفيات حلاوة العيد , صور انستقرام حلاوة العيد
0 ايو انستقرام عيد الفطر 2017 , حالات انستقرام تهنئة بعيد الفطر , توبيكات انستقرام عيد سعيد
0 رمزيات عيد سعيد 2017 , اجمل صور تهنئة بالعيد, صور انستقرام عيد الفطر , رمزيات معايدة
0 عبارات ترحيب بالعيد 2017 - كلام ترحيب بيوم العيد - بطاقات ترحيب ومعايد - رمزيات اهلا بالعي
0 صور اهلا بالعيد 2017 - صور مكتوب عليها اهلا بالعيد - صور ترحيب بالعيد - رمزيات بنات للعيد
0 حالات واتس اب عيد الفطر 2017 , توبيكات عيد سعيد , حالات واتس اب معايده , توبيكات تهنئة
التاريخ الجديد غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اولادنا في مهب الريح فارس بلاجواد المنتدى العام 10 02-08-2010 05:40 AM
انشاء نقطة استعادة النظام واستعادة النظام شرح مبسط سهل بالصور khaled الأنترنت والكمبيوتر 3 12-17-2009 08:34 PM
رسول الله على بلوزه وراء ظهور اولادنا في سيتي بلازا ابن الـجــنـوب قسم الحوار الجاد 7 06-01-2009 04:44 PM
لامتى سكوت على اولادنا الصقر السليماني قسم الحوار الجاد 1 04-01-2009 04:15 PM
وربي طاااااااااالت الغيبة .. وربي طالت الغيبة !! المهلهل قسم الخواطر وعذب الكلام 12 09-05-2008 02:39 AM


الساعة الآن 06:01 AM.



Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1