العودة   منتديات شبكة خورة العربية > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامي > قسم الحــج والعمــرة

قسم الحــج والعمــرة قسم الحــج والعمــرة يدرج بالقسم كل ما يخص الحج والعمرة من أقوال العلماء والمشايخ وما فية من ضوابط وأداب للحج والعمرة صوتية مرئية مكتوبة.

‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎

‎ ‎ ‎ ‎‎إخوتي‎ ‎‏ ؛ جُمعت لكم – بحول ومنّ منه سُبحانه – هذي الزوادة، ‏‎‎لكل‎ ‎من نوى الحج، ‎ ‎وذا‎ ‎موضوع؛

Like Tree2Likes
  • 1 Post By حنين الايام
  • 1 Post By حنين الايام
إضافة رد
قديم 11-23-2015, 11:07 PM
  #1
الإمبراطورة (مراقبة عامة)
 الصورة الرمزية حنين الايام
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: نبض ودموع
المشاركات: 81,347
معدل تقييم المستوى: 489399
حنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond repute

الاوسمة

افتراضي ‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎





‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎ bism.gif


‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎ slam.gif






‎إخوتي‎ ‎‏ ؛


جُمعت لكم – بحول ومنّ منه سُبحانه –
هذي الزوادة، ‏‎‎لكل‎ ‎من نوى الحج،

‎ ‎وذا‎ ‎موضوع؛
أحسب أنه جامع لكل ما يحتاجه الحاجّ والحاجّة
‎‎من مسائل وفتاوى مُتعلّقة بالحجّ‎ .‎
عسى‎ ‎الله‎ ‎عزّ وجلّ ؛
أن‏‎ ‎ييسر‎ ‎‎ ‎لكل من توجه صوب‎ ‎البيت‎ ‎العتيق،
‎ ‎حجه ويتقبله منه، وأن يكتب لمن‎ ‎لمّا‎ ‎يزل ذاك مجمع أمانيه،
ومُبتغاه الذي ‏هو‎ ‎راجيه‎.‎


‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎ rosebow.gif


أوراقُ حاج‏‎


أُخيّ‎ ‎الحاجّ‎ ‎أخيّتي‎ ‎الحاجّة؛


‎‎هذه‎ ‎أوراق حاجّ؛
نبعثها إلى روحك مفعمةً بطيب المشاعر،
وقدسيّة ‏الشعائر إنَّها رسائل تقدير لكلّ حاج‎ ‎يحدوه‎ ‎الأمل ؛
نحو هذه البقاع ‏المُباركة والدّيار المُقدّسة؛
ليُؤكد الولاء لله تعالى، ويصدَّق الانتماء لهذه الأمة؛
برغبة طلب العفو والصفح من الله جلّ وعلا،
‏فيسعى مع إخوانه المُؤمنين نحو السّعادة في الطاعة ونبذ المعصية.‎ ‎



‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎ rosebow.gif


‎الورقة الأولى‎ "‎أصل وأساس‎ " ‎
الحج خامس أركان الإسلام التي تُبنى عليها كما في الحديث‎ :‎
‎" ‎بُنيَ الإسلامُ على خمس وذكر منها حج بيت الله الحرام
فهو أصلٌ عظيم تتألف فيه القلوب،
‎ ‎وتذوب به كآفة الفوارق.
وتتحطم معه مسافات الحدود، لا فرق بين عربي ولا أعجمي،
‎ ‎ولا غني وفقير ولا كبير وصغير ولا مأمورٍ وأمير بل الجميع يقف بالمشاعر المقدسة،
بإحرام واحدٍ وهدفٍ وهم واحد‎. ‎
الحج .. أصلٌ في الدين.. وأصلٌ في زوال الفوارق الدنيوية.
وأصلٌ في التوجه والمعتقد..‎
وأصلٌ في الأمنية والرجاء.
وأصلٌ في الخروج من الشرك وأهله،
وأصلٌ في التطهر من الذنب والخطيئة؛ ففي الحديث‎ ‎‎:‎
‎" من حج البيت فلم يرفث أو يفسق؛
عاد من ذنوبه كيوم ولدته أمه"‎
‎ ‎وأصلٌ لدخول الجنة والنجاة من النار‎ . ‎
قال صلى الله عليه وسلم:
"الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة‎ "‎

وقال: "ما من يوم يعتق الله عبيده من النار من يوم عرفة‏‎ " ‎
أخي الحاجّ؛ الحج أصلٌ لأعمال عظيمة شرّفك الله به؛
فــ لا تدخر وسعاً في بذل الجهد في نيلها،
والفوز بها وبفضلها ‏وأفضالها. ‎
فالفرصة بين يديك والهدف موجود والعاقبة محمودة‎.‎


‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎ rosebow.gif


‎الورقة الثانية‎ " ‎بشارة‎" ‎
جاءت نصوص السنة النبوية ببشارات نرسلها لكل حاجٍّ وحاجة،
ونهديها بأصدق الدعاء أن يكونوا من أهلها‎.
.1 ‎دخل عمرو بن العاص رضي الله عنه ؛
ليعلن إسلامه بين يدي رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم
فقال عمرو:

أبسط يمينك؛ لأبايعك فبسط رسول الله يده فقبضها عمرو.
فقال الرسول صلى الله ‏عليه وسلم‎ : ‎
( ‎مالك يا عمرو ؟‎ ) ‎قال: أردت أن اشترط !
قال‎ : ‎‎‎تشترط ماذا ؟‎
قال: أن‎ ‎يغفر‎ ‎‎ ‎لي قال‎:‎
‎ "‎ما علمت يا عمرو أنَّ الإسلام يهدم ما قبله.
وأنَّ الحج يهدم ما كان قبله‎ ‎‎."‎


.2 ‎روى‎ ‎الطبراني‎ّ ‎في الكبير ‏وحسنه الألبانيّ.
عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‎ : ‎
‎" ‎أما خروجك من بيتك تؤم البيت الحرام فإن لك بكل
وطأة تطؤها راحلتك؛

يكتب الله لك بها حسنة، ‏ويمحو عنك بها سيئة ،
وأما وقوفك بعرفة فإن الله عزّ وجلّ ينزل إلى السماء الدنيا،
فيباهي بهم الملائكة فيقول هؤلاء ‏عبادي جاؤني شعثاً
غبراً من كل فج عميق؛


يرجون رحمتي ويخافون عذابي ولم يروني فكيف لو رأوني ؟
فلو كان عليك مثل أيام الدنيا أو مثل قطر السماء
ذنوباً غسلها الله عنك وأما رميك الجمار؛

فإنه مدخور لك وأما حلق ‏رأسك فلك بكل شعرة تسقط حسنة،
فإذا طفت بالبيت خرجت من ذنوبك كيوم ولدتك أمك‎
"‎
‎ ‎فما رأيك؟



‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎ rosebow.gif


‎الورقة الثالثة‎ " ‎ثروة لا فقر بعدها‎ "‎
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال :
قال رسول الله صلى الله
عليه وسلم‎:‎
‎ "‎تابعوا بين الحج والعمرة؛
فإنهما ينفيان الفقر والذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد
والذهب والفضة‎»


(‎ ‎رواه الترمذي‎)


‎ ‎الحج طريق الغنى وأمان من الفقر بنص الحديث
فمهما بذل الحاج من الأموال؛
فهي مخلوفة أضعافاً مضاعفة بل إنَّ ‏الحج صمام أمان
من العوز والحاجة،
ولئن كانت المواصلات حديثة ومريحة،
والخيام ضخمة وعظيمة تؤمن للحاج ‏الإقامة الهادئة
والعبادة الخاشعة،
فإنَّ ذلك يجعل الأمانة أعظم في تحري الهدف المنشود،
أما التأسف أو التسويف بعدم ‏الحجّ؛
‎ ‎خوفاً‎ ‎من الفقر أو الإزدحام أو الحر أو البرد فهذا نقص مخل وتثبيط من ‏الشيطان‎. ‎

قال‎ ‎عمر بن الخطاب‎ ‎رضي الله عنه:
من‎ ‎كان ‏له جزه ولم يحجّ؛
فاضربوا عليه الجزية ما هو بمسلم‎‎
( ‎‎رواه البيهقي‎ ّ‎)


أُخيّ الحاجّ ...أُخيّتي الحاجّة‎.. ‎
الحج‎ ‎ثروةٌ‎ ‎طائلة لك في الدنيا وبعد الممات، فمن يعلم
‏وأنت تؤخر الحج خوفاً من الفقر،

أن تكون في عامك المقبل من أصحاب الأجداث والبلى
في عداد الغرباء ‏والأموات. ‎
تذكر وعجلي وسجلي في ركاب الحجاج،
قبل فوات الأوان فالثروة معروضة والوعد من الله والضامن
رسوله صلى ‏الله عليه وسلم والشهود ملائكته،
والمكان مكة والجزاء الغنى في الدنيا،
والعاقبة‎ ‎الجنّة‎ ‎‎ ‎في الآخرة‎. ‎


‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎ rosebow.gif


‎الورقة الرابعة‎" ‎السلف الصالح‎ " ‎
أنموذج مضى في حياة من جاء بعدهم فهذا رسول الله أفض
ل البشرية وازكي البرية كان ينادي في الحجاج :
"خذوا ‏عني مناسككم‎ " ‎
‎ ‎وكفى لنقف مع ثلة مباركة من السّلف الصالح منها‎ : ‎
‎‎أنس بن مالك‎ .. ‎أحرم من ذات عرق؛ فما سُمع متكلماً إلا بذكر الله حتى ‏رحل‎ . ‎
‎‎القاضي شُريح‎.. ‎كان إذا أحرم؛ كأنه حية صمّاء‎!

‎سُفيان الثوريّ‎ ..‎لا يفتر لسانه من الأمر بالمعروف
والنهّي عن المُنكر .. ‏ذاهباً وراجعاً‎ .

‎الفضل بن عياض‎ .. ‎كان بعرفة،
يبكي وهو‎ ‎‎‎جاث‎ ‎على رُكبتيه وعيناه تهملان! ‎


‎بكر بن عبدالله المُزنيّ‎ ‎قال:
لولا أنّي في الحجيج؛ لقلت قد غُفر لهم‎ .


‎الأوزاعي‎ .. ّ‎كان يذكر الله على كل حالٍ‎ ‎‎‎خاشعاً‎ ‎متذللاً‎!‎

‎‎لله؛‎ ‎ما أعظمها من عبادة في كل وقت ‏وحين؛

‎فتأمل‎!‎

يا رعاك‎ ‎الله‎ ‎تعالى‎!‎



‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎ rosebow.gif

يتبع




آخر مواضيعي 0 الى روح الغربة .. مع التحية !
0 أطول طفلتان في بريطانيا
0 خذ ثلاث وأحذر ثلاث ...!
0 مختارات من جميل التغريدات
0 صاحب مصنع صابون ...!
0 لا تخشوا على أرزاقكم
0 أعمدة الطوطم .. من أشجار الى تماثيل
0 انتقل الى رحمة الله الشيخ الجليل عبد الرحمن با نافع
0 " خدمات ما بعد الموت "
0 مختارات مضيئة ...
حنين الايام غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 11-23-2015, 11:15 PM
  #2
الإمبراطورة (مراقبة عامة)
 الصورة الرمزية حنين الايام
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: نبض ودموع
المشاركات: 81,347
معدل تقييم المستوى: 489399
حنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond repute

الاوسمة

افتراضي رد: ‎ثَرْوَةٌ لَا فَقْرَ بَعْدَهَا‎ ‎

الورقة الخامسة‎" ‎كلمات نورية‎" ‎
في السنة العاشرة من الهجرة

حج رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي اليوم التاسع
من ذي الحجة ،
اجتمع حوله الناس ‏نحو (150) ألف
فألقى فيهم خطبته الشهيرة وكان منها‎ :‎

‎"‎أيُها الناس اسمعوا قولي .
فإني لا أدري لعلي ألقاكم بعد عامي هذا بهذا الموقف أبداً،
إنَّ ‏دمائكم وأموالكم حرامٌ عليكم؛
كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا،
الا كل شيء من أمر الجاهلية تحت قدمي ‏موضوع.
ودماء الجاهلية موضوعة وإنَّ أول دم أضع من دمائنا
دم ابن ربيعة بن الحارث‎ .

وربا الجاهلية موضوع وأول رباً أضع من ربانا:
ربا عباس بن عبدالمطلب،
فإنه موضوع كله‎ . ‎
فاتقوا‎ ‎الله‎ ‎في‎ ‎النساء‎ .. ‎
فإنكم أخذتموهنَّ‎ ‎بأمانة‎ ‎الله...
تركت فيكم ما لن تضلوا بعده‎ ،‎
أن‎ ‎اعتصمتم‎ ‎به كتاب الله‎ .
أيها الناس إنه‎ ‎لا‎ ‎نبي بعدي ولا أمةً بعدكم؛
ألا باعبدوا ربكم وصلوا خمسكم،
‏وصوموا شهركم وأدوا زكاة أموالكم طيبة بها أنفسكم ،
وتحجون بيت ربكم‎ ‎واطيعوا‎ ‎‎ ‎
وُلاة أمركم تدخلوا‎ ‎جنة‎ ‎ربكم‎ ‎
وأنتم تسألون عني، فــ ما أنتم قائلون ؟‎

قالوا‎: ‎نشهد‎ ‎أنك قد بلغت وأديت ونصحت‎. ‎
فقال باصبعه السّبابة يرفعها إلى السّماء ..
وينكثها إلى الناس‎:‎

‎"‎ اللّهم أشهد‎"‎

( ثلاث مرّات )




‎‎الورقة السادسة‎ " ‎الرِّياء والسمعة‎" ‎
‎‎لا‎ ‎تخلو مجالس الحجاج بعد قضاء المناسك ،
من قولهم حججت مع حملة كذا ‏والمطوف فلان وفعلتُ‎ ‎
وعملتُ وطفتُ ورميتُ وذبحتُ وسلسلةٌ من التباهي؛
بالأعمال والأقوال ونسي الحاج‎ ‎أو‎ ‎‎ ‎تناسي:

أنَّ الإخلاص لله تعالى هو المقصود‎ ‎
حقاً من الحج وأن لا يرجو به إلا الله عز وجل قال تعالى‎: ‎
‎" ‎وَمَا أُمِرُوا إِلا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ‎ "‎
‎ ‎وقال‎ :" ‎فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصاً لَهُ الدِّينَ‎"‎
وقال‎:"‎ألا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ‎ " ‎
وفي الحديث الصحيح قال صلى الله عليه وسلم‎ : ‎
‎"‎إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرءٍ ما نوى‎"‎
قال‎ ‎شريح‎ : ‎الحاج قليل والركبان كثير،
‎ ‎وما‎ ‎‎ ‎أكثر من يعمل الخير‎ ‎ولكن‎ ‎ما أقل الذين يريدون وجهه‎ .
قال‎ ‎ابن رجب‎ : ‎لا يقصد الحاج بحجه؛
‎ ‎رياءً‎ ‎‎ ‎وسمعة ولا مباهاة‎ ‎
ولا فخراً ولا خيلاء ؛
بل يقصد وجه الله ورضوانه، ويتواضع في حجه
ويستكين ويخشع لله به‎. ‎

روى‎ ‎أنس‎ ‎رضي الله عنه:
حج رسول الله صلى الله عليه وسلم ،
‏على رحل رث وقطيفة ما تساوي أربعة دراهم وقال:
‎: "‎اللهم اجعلها حجة لا رياء ‏فيها ولا سمعة‎ "‎

رواه ابن ماجة
صلى الله تعالى عليه وسلم؛
ألا أين نحن منه من قدوة؟‏‎!‎





‎‎الورقة السابعة‎ " ‎التلبية‎ " ‎
‎"‎لبيك اللهم لبيك .. لبيك لا شريك له لبيك‎ .. ‎
إنَّ الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك‎ " ‎
بهذا الصوت الندي الشجي يهتف جمع الحجيج التي
توفدت من‎ ‎
كل‎ ‎حدبٍ وصوبٍ ليشهدوا منافع لهم معلنين
ولاءهم‎ ‎‎‎لله‎ ..‎
قاصدين بيته راجين فضله؛
طالبين رحمته ملبين نداء أبيهم‎ ‎إبراهيم‎ ‎الخليل
في خشوع وطهرٍ تامين‎ .‎


( ‎‎التلبية‎ ‎):

بها يقطع الحجاج‎ ‎
رحلة إيمانية رائدهم فيها التوبة لله والخلوص من‎ ‎‎‎كل‎ ‎ذنب‎،
‎إجلالاً‎ ‎وتعظيماً لشعائر الله واقتداء
‎ ‎بسنة‎ ‎رسول الله صلى الله عليه وسلم،
وترديده لها ورفع الصوت ‏بها دليلٌ ملموسٌ وإعلانٌ‎ ‎
صادق أنَّ العظمة لله وحده وأن طاعة الله ستكون ملازمة
له أينما كان وحينما توجه. ‎

فما أجمل النداء ... ؟؟‎ ‎وما‎ ‎أروع الأستجابة ؟‎ ‎

و‎ " ‎التلبية‎)". ‎ليست‎ ‎أناشيد، وأهازيج ‏وتوشحات يرددها
واحدٌ ومن خلفه يردد معه؛
دون تأملٍ وتفكر لمعناها ليفقد
الجميع الخشوع‎ ‎،
في متابعة الأصوات الملبية المنشدة
الذي يُعد عملاً‎ ‎
مخالفاً‎ ‎لسنة رسوله وأصحابه ،
بل فيه من التشويش على الأخرين بل
أنَّ ‏التلبية الجماعية

(‎ ‎بدعة‎ ‎)؛
لا دليل عليها ليعظم الأمر حين يغلب صوت النساء؛
فيكون منكراً ‏عظيماً فالحذر من الابتداع‎ ‎
والحرص على الاتباع‎ .‎

(‎رفع الصوت‎ ‎للرجال‎ ‎فقط‎ ‎‎‎






‎‎


آخر مواضيعي 0 الى روح الغربة .. مع التحية !
0 أطول طفلتان في بريطانيا
0 خذ ثلاث وأحذر ثلاث ...!
0 مختارات من جميل التغريدات
0 صاحب مصنع صابون ...!
0 لا تخشوا على أرزاقكم
0 أعمدة الطوطم .. من أشجار الى تماثيل
0 انتقل الى رحمة الله الشيخ الجليل عبد الرحمن با نافع
0 " خدمات ما بعد الموت "
0 مختارات مضيئة ...
حنين الايام غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:23 AM.



Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1