العودة   منتديات شبكة خورة العربية > خورة حضارة وتراث > حضارة - تاريخ - تراث

حضارة - تاريخ - تراث شخصيات , عربية ,عالمية ، اسلامية ’مخطوطات , عربية ,اسلامية , صور, عربية اسلامية , كتب وكتٌاب ،حضارات الشعوب

تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا "

أنستازيا نيكولايفنا أصغر بنات عائلة رومانوف الملكية، التي أصبحت محور الغموض والإثارة عالميا بقصتها الغامضة. الدوقة أنستازيا رومانوف ولدت في 18 حزيران 1901 م ، كان أباها نيكولا

Like Tree1Likes
  • 1 Post By حنين الايام
إضافة رد
قديم 03-17-2015, 03:28 AM
  #1
الإمبراطورة (مراقبة عامة)
 الصورة الرمزية حنين الايام
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: نبض ودموع
المشاركات: 81,347
معدل تقييم المستوى: 489399
حنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond reputeحنين الايام has a reputation beyond repute

الاوسمة

افتراضي تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا "

أنستازيا نيكولايفنا أصغر بنات عائلة

رومانوف الملكية، التي أصبحت محور
الغموض والإثارة عالميا
بقصتها الغامضة.
الدوقة أنستازيا رومانوف ولدت في 18 حزيران
1901 م ، كان أباها نيكولا ، آخر قياصر روسيا، وأمها هي ألكساندرا.

كان لديها ثلاث أخوات أكبر منها
وهن : أولقا و تاتيانا وماريا، وأخيها الوحيد أصغر منها يدعى أليكسي أو أليكسس ولد عام 1904م


كانت أنستازيا جريئة، ومرحة، ودائما مبتهجة دون سبب، والعفريتة كان لقبها السائد.. كانت مهرج العائلة... كانت تكره المدرسة وتتسلق الأشجار
هربا من المدرسة ولا تنزل عن الشجرة إلا بأمر أبيها.
كانت قريبة جدا من أبيها وأخيها الصغير أليكس وجدتها الإمبراطورة ماريا. ولكن مشاكل العائلة قضت على سنوات مراهقتها.
قيل أن مأساة العائلة بدأت بعد ظهور راسبوتين في العائلة حيث كان طبيبهم الذي سحرهم بسحره وكان يريد السيطرة غير أن نواياه تم كشفها على يد أحد أقرباء القيصر .. فقام بدعوة راسبوتين للعشاء ووضع له السم في طعامه غير أنه لم يمت ثم اطلق عليه النار بمسدسه ولكنه أيضا لم يمت فقاموا بحرقه
وأخذ يردد طلاسم مجهولة قيل إنها كانت لعنة للقيصر وعائلته حيث قال راسبوتين بعدها لن يعيش القيصر وعائلته بعدي طويلا وتحقق صدق ذلك ببداية الثورة البلشفية
كان الثوار في الثورة البلشفية في تلك الفترة يسعون وراء آل رومانوف حين طُلب منهم الاختباء في سايبيريا. وطلبوا منهم بعد 6 شهور النزول إلى السرداب لأخذ صورة عائلية ولكن ذلك كان فخا. حيث سرعان ما نزل وراءهم 11 من الجنود البلشفيين وبدؤوا بإطلاق النار على العائلة بأكملها.
مات نيكولا الأب وألكساندرا الأم بسرعة. أما الأمراء الصغار كانوا مضرجين بالدماء يتقلبون أرضا.
تقول الروايات أن جثة أنستازيا كانت مفقودة. حين أرادوا التخلص من الجثث. وقال بعض الجنود أنهم أحرقوا جثتها هي وألكسي معا. ويُقال أن أحد الجنود سحب أنستازيا للخارج وربما نهضت ونجت بحياتها. قيل الكثير عن نهاية أنستازيا .

وهذه بعض الصور المتفرقة للعائلة المقتولة ومعهم انستازيا

تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " tr13.gif



تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 6618alsh3e.jpg



تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 6620alsh3e.jpg



تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 6621alsh3e.jpg



تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 6623alsh3e.jpg



تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 6627alsh3e.jpg



تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " nicholas20.jpg


دب الهلع و الذعر بين سائر أفراد عائلة القيصر نيكولاس رومانوف و هم يستيقظون مذعورين على صوت ضجيج الجنود الذين اقتحموا الكوخ الحقير الذي نقلت إليه عائلة القيصر وطبيبهم و ثلاثة من الخدم ، على عجل ، بعد اندلاع الثورة البلشيفية. و أجبر جميع أفراد الأسرة على ارتداء ملابسهم بمنتهى السرعة ، بحجة نقلهم إلى مكان آخر أكثر أمنا.
كان ذلك فى السابع عشر من يوليو عام 1918 أى بعد اندلاع الثورة البلشيفية بعام و احد و بعد أن أجبر قيصر روسيا الأخير على التنازل عن العرش. فى تلك الليلة تم نقل أسرة القيصر رومانوف إلى مكان لا يستطيع اى بشري فيه مسهم بسوء، فقد تم إرسالهم إلى العالم الآخر بإعدامهم بعدما تم التنكيل بجثثهم لطمس معالمها.
فى البداية أجبرت أسرة القيصر مع خدمهم و طبيبهم على الاصطفاف جنبا إلى جنب ، و بغتة تلى عليهم حكم الإعدام و قبل أن يستوعب أحدا ما يحدث كانت نيران البنادق تخطف الأرواح الإحدى عشرة من الصدور بكل وحشية وهمجية بحيث لم ينج أحد من هذه المجزرة.و تم شحن الجثث بعجلة إلى شاحنة لدفنها غى مكان مجهول، و فى المكان المخطط للدفن تمت محاولة إحراق الجثث بإلقاء البترول عليها حتى يستحيل على أيا كان التعرف عليها فيما بعد ، و لكن المحاولة لم تنجح لرطوبة الجثث و لعجلة الجناة ، فتم تمزيق الجثث بألقاء الأحماض عليها ثم دفنها فى مكان ظل مجهولا لأكثر من سبعين عاما. بعد هذه المجزرة بفترة قليلة انتشرت قصص غريبة عن اختفاء جثة اناستازيا – ابنة الامبراطور الصغرى ، و بأنها نجت بطريقة ما من هذه المجزرة .و أشيع أن الحكومة السوفييتية قد جندت كل امكانياتها للبحث عن الأميرة المفقودة في مساحة تمتد من بحر البلطيق وحدود رومانيا حتى سيبيريا وكان البحث كبيرا فدوهمت البيوت وروقبت المستشفيات بل و حتى الغابات و الطرقات.
وهناك قصة تذكر ان شخصين ممن استدعوا للمساعدة في نقل الجثث الي الشاحنة انحنيا على جثة مليئة بالدم لاحدى الأميرات الصغيرات وهي اناستازيا كانت ماتزال على قيد الحياة و كانت تئن من شدة الألم ، بطريقة ربما حركت شفقتهما ، وعلى الرغم من انه كان يبدو مشكوكا انها ستعيش بسبب الجرح الكبير في رأسها فقد لفها الحارسان برفق بملاءة وحملاها باتجاه الشاحنة ،ولكنهما بدلا من وضعها هناك مع باقى الجثث وبعد ما تأكدا من ان لا أحدا يتبعهما ، اسرعا في الظلمة الي أول بيت صغير في اول السهل وهناك وضعا اناستازيا على الفراش وغادرا راجعين بسرعة قبل ان ينتبه احدا لغيابهما .
ولدت أنستازيا في قصر بترهوف بسانت بطرسبورغ ، في الخامس من يونيو/حزيرانِ 1901، كَانَ لها عينان زرقاوان ُ، و شَعر بني فاتح رفيع ورقيق، وكان لها أنف حسّاس مثل أمِّها. قال بعض أقاربها: بأِنَّه كان من الممكنُ أنْ تُصبحَ ذات جمال حقيقي عندما تكَبر. كانت فتاة ذكية ، ولكن كان يعتريها الكسل والخمول أحيانا . كان معلموها يعجبون من سرعة تعلمها حيث كانت تتعلم بسرعة تفوق سرعة أخواتها الأكبر سنا ، لكنها سريعة الضجر وتجد صعوبة في التركيز على دروسها . كانت تملك حس الدعابة حتى أن العائلة كانت تنهار من شدة الضحك بسبب نكاتها المضحكة ، ولم يكن أحد يسلم من لسانها السليط وملاحظاتها الساخرة ، وكانا من أحد طرقها لجذب الإنتباه. كان لها من الإخوة ثلاثة من البنات و صبي واحد كان يصغرها سنا و لكنه الأقرب إليها.
تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " image (1).jpg
و الواقع أن أسطورة " أناستازيا " بدأت حين أدعت إمرأه شابة تدعى" أنا أندرسون" أنها الابنة المفقودة لقيصر روسيا الأخير و ظلت هذه المرأة حديث الصحف منذ حاولت الانتحار عام 1919 بالقفز من فوق أحد كباري برلين حتى وفاتها فى عام 1984 دون أن يتمكن أحد من نفى أو إثبات صحة دعواها على وجه اليقين .
و قد حولت السينما العالمية قصة أناستازيا إلى أسطورة حين أنتجت فيلما رومانسيا عام 1956 عن الأميرة المفقودة "أناستازيا" ، ابنة ووريثة عرش قيصر روسيا الأخير . و فى هذا الفيلم تقوم " ماريا فيدروفنا" جدة أناستازيا ، والتى كانت التى كانت تحيا منفية فى كوبنهاجن ، بوضع سلسلة من الاختبارات حتى تتثبت فعلا من أن إحدى الفتيات اللواتى يدعين أنهن أناستازيا - و هم كثر - هى فعلا حفيدتها ، و ينتهى الفيلم نهاية سعيدة بتقبلها لأناستازيا كحفيدة لها.
و لكن فى الحقيقة نفت ماريا فيدروفنا و كل أعضاء العائلة الأحياء أن يكون أيا من أبناء القيصر رومانوف لازالوا على قيد الحياة. و ما بين سطوة السينما و نفى العائلة نمت و تضخمت الأسطورة بحيث لم يعد أحدا يعرف الحقيقة.
و لكن حين خضعت هذه القصة لأعين علم الوراثة الباردة - على حد تعبير عالمنا الراحل الكبير د. أحمد مستجير- ظهرت المفاجأة الكبرى . فقد أمكن استخلاص دنا الميتوكوندريا الخاص ب "أنا أندرسون" من عينة أنسجة مختزنة بالمستشفى منذ عام 1979 أخذت بغرض إجراء تحاليل قبل إجراء جراحة و حفظت منذ ذلك الحين ، و تبين أن دنا الميتوكوندريا الخاص بها له تتابع مختلف تماماعن تتابع دنا أم القيصرة ، بما يقطع باحتيال " أنا أندرسون" و بأنها لا تنتمي من قريب أو من بعيد لأسرة القيصر " رومانوف" و من حسن حظها أنها قضت نحبها قبل التمكن من هذا الكشف .
إن جزيئات الميتو كوندريا الرابضة فى خلايانا تحتفظ باستقلاليتها الجينية عن باقى مكونات اجسادنا. و يحتوى جسم الإنسان على نحو 10 بليون حبيبة ميتوكوندريا ، و هى المسؤولة مسؤولية كاملة عن توليد الطاقة اللازمة لكل التفاعلات الحيوية فى خلايانا و بث الدفء فى عروقنا .و كل ما بداخل أجسامنا من حبيبات الميتوكوندريا يتم توريثها كلية عبر بويضة الام، فالحيوانات المنوية للذكر أصغر من أن تحوى حبيبات الميتوكوندريا ، و أجساد الذكور هى طريق مسدود فيما يختص بتوريث الميتوكوندريا. و هذا يعني أننا نستطيع بتعقب جينات ( دنا) الميتوكوندريا تتبع أثر أمهاتنا على نحو صارم و بالتالي إثبات أو نفي النسب للأم بصورة قاطعة. و هذا بالفعل هو ما حدث فى قضية نفى نسب أنا أندرسون بآل رومانوف ، رغم التعاطف العالمي معها بهذا الشأن.
و لكن بهذه النتيجة بقى لغز اختفاء أناستازيا معلقا و مثار تساؤلات فى كل مكان عن مصيرها ، فإن كانت أنا أندرسون محتالة فربما كانت أناستازيا لازالت تحيا مختفية فى مكان ما !
فى عام 1991 طيرت وكالات الأنباء فى كل انحاء العالم عن اكتشاف مقبرة جماعية فى غابة كوبيثكي خارج مدينة ياكترينبورج ،تضم رفات تسع جثث تحمل آثار الموت العنيف . تبين أن خمس منها تخص أفراد عائلة القيصر رومانوف .فقد بينت تحاليل فحص الحمض الحمض النووى ( دنا) بالعظم ان الرفات التى عثر عليها تضم رفات الإمبراطور و زوجته و ثلاثة من بناتهما فقط. فى حين ظلت هناك جثتين غائبتين . و هو ما زاد من البلبة حول موضوع الأميرة المفقودة " أناستازيا" مع شقيقها ألكسي ولى العهد الصغير. و هو ما كان بمثابة برهان جديد على أن اختفاء أناستازيا لم يكن أسطورة و إنما حقيقة. وهكدذا نمت الأسطورة و تضخمت.
وفي 29 يوليو عام 2007 تم اكتشاف جثتين جديدتين بمكان آخر يقع على بعد 70 ياردة من مكان الدفن الأول على طريق كوبتياكوف القديم الواقع في ضواحي يكاتيرينبورغ. وأكد التحليل الوراثي على أن الآثار التي تم العثور عليها من المكان الثاني تعود أيضا لاثنين من أفراد عائلة القيصر نيكولاس الثاني، وهما الأمير والأميرة المفقودين. فقد استطاع العلماء بتتبع دنا شظايا العظام والأسنان للجثتين تأكيد أنهما من أبناء القيصر نيكولاس الثاني، هما ولي العهد أليكسي (13 عاما)، الابن الوحيد للقيصر ووريث العرش، و إحدى أخواته البنات. و هكذا عثر على جثث جميع أفراد عائلة آل رومانوف. و انتهت الأسطورة.
لقد استطاع علماء الحياة باستخدام تقنيات تتبع دنا - الشريط الوراثي للإنسان - أن يحلوا واحدا من أكثر ألغاز القرن العشرين غموضا ، و هو مالم يكن ممكنا أبدا بأى وسيلة أخرى. فالعلم دائما هو قاتل الأساطير.

تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 6615alsh3er.gif

تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 6617alsh3er.gif


تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " Anastasiateen.jpg



الأميرة أنستازيا رومانوف
ولدت الأميرة أنستازيا في سنة 1901 و هي أصغر أطفال القيصر نيقولا رومانوف الذي أصيب بخيبة الأمل بعد مولد الأنثى الرابعة في سلالته ، فقد كان يتوق لولي عهده الذي سيخلفه في عرشه.



القيصر نيقولا رومانوف

في عام 1917 و عند قيلم الثورة البلشفية في روسيا القيصرية اعتقل رجال الثورة عائلة القيصر نيقولا رومانوف الحاكمة كلها ، القيصر و زوجته و أطفاله الأربعة و تم وضعهم في كوخ حقير انتظارا للمحاكمة التي كان سيجريها رجال الثورة
و كانت أنستازيا في ذلك الوقت طفلة صغيرة لا يتجاوز عمرها تسع سنوات و لا تعي بطبيعة الحال ما يدور حولها. و في عام 1918 أي بعد سنة واحدة من اندلاع الثورة صدر الحكم باعدام جميع أفراد الأسرة رميا بالرصاص بما فيهم أنستازيا و تم تنفيذ هذا الحكم في أحدى المناجم.
و في كتاب نشر سنة 1992 باسم "القيصر الأخير" سردت وقائع الليلة الأخيرة لهذه الأسرة ، حيث أوقظ أفراد الأسرة في منتصف الليل و أجبرت على ارتداء ملابسها بدعوى نقلهم لمكان جديد أكثر أمنا. و ما هي دقائق حتى دخل عليهم ضابط يدعى "يوروفسكي" الذي بدأ باطلاق النار عشوائيا على أفراد الأسرة وسط دخان كثيف. و بعد أنجلاء الدخان عرف الخاطفون سر المجزهرات الملكية التي تم أخفاءها في أحشاء الوسادات و ملابس الأطفاء حتى يتم ابعادها عن اعين الطامعين



يقول يوروفسكي في مذكراته أن المجوهرات كانت كالدرع الواقي ضد الرصاص و أنه تم اكتشاف اختفاء أنستازيا و أختها ماريا و هربهما ، الا أن ضابطا آخر أفاد بأنه تم العثور على جثة أنستازيا و لكن خلال نقل الجثث تم اكتشاف بأن بعض الأميرات ما زلن على قيد الحياة و كن يصدرن أصواتا أقرب الى الأنين.


و من ذلك الحين قامت الكثيرات بالأدعاء بأنها الأميرة أنستازيا الهاربة سليلة و وريثة روسيا القيصرية. فعلى الأقل أدعت 10 فتيات هذا الأمر. بل قد تم دفن فتاتين شقيقتين تعيشان في جبال الأورال تحت هذه المسميات. و عزز هذه الشائعات بأن الكثير من فرق البحث أنتشرت في المناطق الجبلية النائية و محطات القطار تبحث عن طفلة نبيلة هاربة. بل ان أحدى الأميرات أدعت فيما بعد أن العديد من الأطفال قد تم عرضهم عليها من قبل رجال الثورة الحمراء على أمل العثور على أنستازيا الهاربة.


بنات القيصر الأربعة

الا أن أشهر المدعيات كانت فتاة تدعى آنا أندرسون. ففي عام 1933 أقدمت فتاة مجهولة على الانتحار بالقاء نفسها في أحد الأنهار بلندن و تم انقاذها لكنها فقدت ذاكرتها. و فجأة و بلا مقدمات أستعادت بعضا من ذاكرتها لتعلن بانها الأميرة الهاربة. و ذكرت التقارير بأن تم العثور على آثار رصاصات على جانبي ذراعيها.


تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " Cap020.jpg


آنا أندرسون

الغريب في الأمر أن جدة أنستازيا الحقيقة كانت قد تمكنت من الهرب الى الولايات المتحدة و رفضت مقابلة تلك الفتاة مؤكدة بأن حفيدتها أعدمت مع بقية أفراد الأسرة و هي متأكدة من ذلك ، حتى تمكن صحفي روسي من نقل الفتاة لمقابلة جدتها المزعومة التي سرعان ما توقفيت فجأة ليصدر بيانا من أثنى عشر من أقرباء أنستازيا ينكرون فيه أي صلة قرابة مع تلك الفتاة من أجل التمتع بالارث الحصري للجدة المتوفية.


و سرعان ما نست الصحافة هذه القصة لتعود الفتاة الى بريطانيا و تدخل في معركة قضائية طويلة انتهت بحكم شهير في سنة 1970 ، حيث قررت المحكمةبعد سماع المئات من الشهود و مراجعة كمية ضخمة من الملفات و الوثائق التاريخية بأنه لم يثبت بشكل قاطع بأن "أنستازيا رومانوف" قد لقيت حتفها خلال اعدام أفراد الأسرة ، كما لم يثبت أيضا أن هذه الفتاة هي نفسها أنستازيا ، لتعود القضية الى نقطة البداية.


و لم ينته الأمر عند هذا الحد ، فبعد انهيار الأمبراطورية الشيوعية ، أعلن مجموعة من الباحثين انهم كانوا على علم - و منذ مدة طويلة - بالمكان السري الذي دفنت فيه عائلة رومانوف ، الا أنهم كانوا يخشون اثارة الموضوع مرة أخرى خوفا من عقاب الحكومة السوفيتية ، أما الآن و بعد أنهيار النظام الشيوعي فهم على أتم الاستعداد للكشف عن المكان.


و هذا ما حدث فقد تم استخراج العظام التي كانت متكدسة عشوائيا و تم عرضها على فريق متخصص روسي و كانت النتيجة الرهيبة التي أكدت بأن الأطباء الشرعيين استطاعوا تمييز عظام جميع أفراد الأسرة ما عدا أنستازيا و ماريا التين كانتا مفقودتين.


ما لم يذكره الكتاب هو ان آنا أندرسون توفيت في سنة 1984 و تم أجراء فحوصات جينية عليها في سنة 1994 و تمت مطابقتها مع عينات لأقارب الأسرة القيصرية و قد تم الأنتهاء بأنها ليست الأميرة أنستازيا بل هي أبنة أحد عمال المناجم في بولندا. الأمر المثير هو أنه لم يتم التأكد بأن العينة التي تم أختبارها هي فعلا لآنا أندرسون.


في سنة 1995 تم اجراء أختبار لمطابقة وجه و تقاسيم جمجمة آنا أندرسون مع الأميرة أنستازيا. هذه المرة كانت النتائج أيجابية. و لكن تبقى البحوث الجينية هي الأكثر دقة.

تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 6620alsh3er.gif


فلعل هناك من شاهد الفلم الكرتوني أنستازيا وبطلته ومضمون القصة التي تدور أحداثها حول أميرة لأسرة عريقة أميرة لأسرة حاكمة لأكبر البلاد في العالم وماجرى عليها من أحداث ...

هذه القصة بعثت في نفسي التساؤل والحيرة هل هذه الأميرة فعلا كانت موجودة؟ وان كانت موجودة فهل جرت عليها أحداث شبيهة بهذه؟
ماذا جرى للأسرة الحاكمة؟
وهل استعادت أنستازيا حكم روسيا ؟؟
والكثير الكثير من الأسئلة التي راودتني وخاصة بعد تردد اسم راسبوتين وأسرة رومانوف على مسامعي فأيقنت بحقيقة انستازيا وبحثت عن القصة الحقيقية لها حتى عثرت عليها تحت أكثر من اسم ومصدر... .
دهشت للحقائق التي وصلت اليها كثيرا وتأثرت لما جرى على أسرة رومانوف عموما وانستازيا خاصة ولم أصدق ذلك حتى اليوم...
لكن الشيء الذي تحققت منه أن نهاية أسرة رومانوف كانت غامضة ودارت حولها قصص كثيرة والأكثرغموضا كان نهاية أنستازيا والسبب في ذلك هو ما قامت به الثورة البلشفية من تعتيم وظلم لهذه الأسرة >> لأنه حتى ولو كانت أسرة رومانوف ظالمة لم يكن على البلشفيين فعل ما فعلوا لأني أؤمن بأن أي انسان على ظهر هذا الوجود لا يستحق هذه النهاية الحقيرة والقاسية الظالمة .
وأما الآن فسأورد لكم عدة روايات وانتم استنتجوا أيها الأصح واحكموا.


قصة الأميرة أنستازيا
ولدت الأميرة أنستازيا في سنة 1901 و هي أصغر أطفال القيصر نيقولا رومانوف الذي أصيب بخيبة الأمل بعد مولد الأنثى الرابعة في سلالته ، فقد كان يتوق لولي عهده الذي سيخلفه في عرشه.
في عام 1917 و عند قيام الثورة البلشفية في روسيا القيصرية اعتقل رجال الثورة عائلة القيصر نيقولا رومانوف الحاكمة كلها ، القيصر و زوجته و أطفاله الأربعة و تم وضعهم في كوخ حقير انتظارا للمحاكمة التي كان سيجريها رجال الثورة.
و كانت أنستازيا في ذلك الوقت طفلة صغيرة لا يتجاوز عمرها تسع سنوات و لا تعي بطبيعة الحال ما يدور حولها. و في عام 1918 أي بعد سنة واحدة من اندلاع الثورة صدر الحكم باعدام جميع أفراد الأسرة رميا بالرصاص بما فيهم أنستازيا و تم تنفيذ هذا الحكم في أحدى المناجم.
و في كتاب نشر سنة 1992 باسم "القيصر الأخير" سردت وقائع الليلة الأخيرة لهذه الأسرة ، حيث أوقظ أفراد الأسرة في منتصف الليل و أجبرت على ارتداء ملابسها بدعوى نقلهم لمكان جديد أكثر أمنا. و ما هي الا دقائق حتى دخل عليهم ضابط يدعى "يوروفسكي" الذي بدأ باطلاق النار عشوائيا على أفراد الأسرة وسط دخان كثيف. و بعد أنجلاء الدخان عرف الخاطفون سر المجوهرات الملكية التي تم أخفاءها في أحشاء الوسادات و ملابس الأطفاء حتى يتم ابعادها عن أعين الطامعين.
يقول يوروفسكي في مذكراته أن المجوهرات كانت كالدرع الواقي ضد الرصاص و أنه تم اكتشاف اختفاء أنستازيا و أختها ماريا و هربهما ، الا أن ضابطا آخر أفاد بأنه تم العثور على جثة أنستازيا و لكن خلال نقل الجثث تم اكتشاف بأن بعض الأميرات ما زلن على قيد الحياة و كن يصدرن أصواتا أقرب الى الأنين.
و من ذلك الحين قامت الكثيرات بالأدعاء بأنها الأميرة أنستازيا الهاربة سليلة و وريثة روسيا القيصرية. فعلى الأقل أدعت 10 فتيات هذا الأمر. بل قد تم دفن فتاتين شقيقتين تعيشان في جبال الأورال تحت هذه المسميات. و عزز هذه الشائعات بأن الكثير من فرق البحث انتشرت في المناطق الجبلية النائية و محطات القطار تبحث عن طفلة نبيلة هاربة. بل ان أحدى الأميرات أدعت فيما بعد أن العديد من الأطفال قد تم عرضهم عليها من قبل رجال الثورة الحمراء على أمل العثور على أنستازيا الهاربة.
الا أن أشهر المدعيات كانت فتاة تدعى آنا أندرسون. ففي عام 1933 أقدمت فتاة مجهولة على الانتحار بإلقاء نفسها في أحد الأنهار بلندن و تم انقاذها لكنها فقدت ذاكرتها. و فجأة و بلا مقدمات استعادت بعضا من ذاكرتها لتعلن بأنها الأميرة الهاربة. و ذكرت التقارير بأنه تم العثور على آثار رصاصات على جانبي ذراعيها.
تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " Anderson1.bmp الغريب في الأمر أن جدة أنستازيا الحقيقة كانت قد تمكنت من الهرب الى الولايات المتحدة و رفضت مقابلة تلك الفتاة مؤكدة بأن حفيدتها أعدمت مع بقية أفراد الأسرة و هي متأكدة من ذلك ، حتى تمكن صحفي روسي من نقل الفتاة لمقابلة جدتها المزعومة التي سرعان ما توفيت فجأة ليصدر بيانا من أثني عشر من أقرباء أنستازيا ينكرون فيه أي صلة قرابة مع تلك الفتاة من أجل التمتع بالإرث الحصري للجدة المتوفية.
و سرعان ما نست الصحافة هذه القصة لتعود الفتاة إلى بريطانيا و تدخل في معركة قضائية طويلة انتهت بحكم شهير في سنة 1970 ، حيث قررت المحكمة بعد سماع المئات من الشهود و مراجعة كمية ضخمة من الملفات و الوثائق التاريخية بأنه لم يثبت بشكل قاطع بأن "أنستازيا رومانوف" قد لقيت حتفها خلال إعدام أفراد الأسرة ، كما لم يثبت أيضا أن هذه الفتاة هي نفسها أنستازيا ، لتعود القضية الى نقطة البداية.
و لم ينته الأمر عند هذا الحد ، فبعد انهيار الأمبراطورية الشيوعية ، أعلن مجموعة من الباحثين انهم كانوا على علم - و منذ مدة طويلة - بالمكان السري الذي دفنت فيه عائلة رومانوف ، إلا أنهم كانوا يخشون اثارة الموضوع مرة أخرى خوفا من عقاب الحكومة السوفيتية ، أما الآن و بعد أنهيار النظام الشيوعي فهم على أتم الإستعداد للكشف عن المكان.
و هذا ما حدث فقد تم استخراج العظام التي كانت متكدسة عشوائيا و تم عرضها على فريق متخصص روسي و كانت النتيجة الرهيبة التي أكدت بأن الأطباء الشرعيين استطاعوا تمييز عظام جميع أفراد الأسرة ما عدا أنستازيا و ماريا اللتين كانتا مفقودتين.
ما لم يذكره الكتاب هو ان آنا أندرسون توفيت في سنة 1984 و تم أجراء فحوصات جينية عليها في سنة 1994 و تمت مطابقتها مع عينات لأقارب الأسرة القيصرية و قد تم الأنتهاء بأنها ليست الأميرة أنستازيا بل هي أبنة أحد عمال المناجم في بولندا. الأمر المثير هو أنه لم يتم التأكد بأن العينة التي تم أختبارها هي فعلا لآنا أندرسون.
في سنة 1995 تم اجراء أختبار لمطابقة وجه و تقاسيم جمجمة آنا أندرسون مع الأميرة أنستازيا. هذه المرة كانت النتائج أيجابية. و لكن تبقى البحوث الجينية هي الأكثر دقة
قيل أن مأساة العائلة بدأت بعد ظهور راسبوتين في العائلة حيث كان طبيبهم الذي سحرهم بسحره

تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا " 200px-Rasputin_pt.jp


وكان يريد السيطرة غير أن نواياه تم كشفها على يد أحد أقرباء القيصر ..

فمن هو راسبوتين ؟
غريغوري يافيموفيتش راسبوتين (22 يناير 1869 - 16 ديسمبر 1916)، راهب روسي. ولد في قرية بوكروفسكوي الريفية الواقعة في سيبريا، بعيدا عن صالونات العائلة الملكية البراقة في سانت بطرسبرغ


نشأته

ظهرت لدى راسبوتين في طفولته رؤى مستمرة عن القوى الإلهية وقدرات الشفاء الخارقة، إذ كان باستطاعته مثلا أن يبرئ حصانا بمجرد لمسه، لكنه اكتسب في فترة مراهقته اسم راسبوتين (أي الفاجر بالروسية) بسبب علاقاته الجنسية الفاضحة.

وحين بلغ راسبوتين الثلاثين من عمره كان زوجا وأبا لأربعة أطفال، إلا أن ولعه بالشراب وسرقة الجياد كان دائما ما يتناقض وأصول الحياة العائلية التقليدية، وكان حادث اتهامه ذات مرة بسرقة حصان نقطة تحول في حياته هرب على أثرها من القرية ولاذ بأحد الأديرة حيث اتخذ صفة الرهبانية التي لازمته بعد ذلك طيلة حياته

ومع تأثره بتجاربه الروحانية رحل راسبوتين عن قريته ليصبح مسافرا جوالا في أنحاء روسيا وخارجها، وخلال هذه الرحلات لم يغتسل أو يبدل ملابسة لفترات بلغت عدة أشهر وكان يرتدي قيودا حديدية زادت من المعاناة، وقد شملت هذه الرحلات الدينية الشاقة رحلة إلى جبل اثوس باليونان وساعدته على اكتساب أنصار ذوي نفوذ مثل " هيرموجن، أسقف ساراتوي".

وأثناء فترة تجواله، أصبح راسبوتين تحت تأثير طائفة متطرفة غير شرعية تعرف باسم خاليستي، وتنزع إلى الجلد والممارسات الجنسية، ولعل سمة الجمع الشاذ بين الورع والأفعال الجنسية غير الشرعية وخاصة الفاضح منها هي التي شكلت القاعدة التي ارتكزت عليها ممارسات راسبوتين الدينية فيما بعد، فلم تفارقه أبدا فكرة أن الفرد يمكن أن يصبح أكثر قربا من الله إذا ارتكب عمدا ذنبا شهوانيا ثم تاب توبة نصوح.

نفوذ وشهرة

بحلول عام 1903م وصل إلى سان بطرسبرغ كلاما عن قوى صوفية قادمة من سيبريا ذات عيون وحشية مضيئة ونظرة مجنونة، وبدا أن راسبوتين كان قد حدد موعدا لدخوله المجتمع الراقي في الوقت المناسب، وقد ساهم في ذلك أن الطبقة الأرستقراطية كانت مولعة بمسائل السحر والتنجيم وكانت عمليات تحضير الأرواح أمرا مألوفا.

وفي عام 1905م قابل راسبوتين عالم لاهوت كان يعمل رئيسا لأكاديمية دينية وكاهن اعتراف للإمبراطورة، إلكسندرا فيودوروفونا، وقدم للبلاط من خلال تزكية مسئولي الكنيسة العليا وراهبتان سوداوتان الشعر كانتا تعرفان باسم الغرابان كانتا فعالتان بإمداد البلاط بالصوفيين، وكان للأسرة الملكية الروسية في الماضي تقليد استقبال الرجال المقدسين من أجل مناشدة تدخلهم بعدة طرق، خاصة تلك التي تؤمن مولد ذكر يرث عرش روسيا.


حبيب ملكة روسيا

سجل القيصر نيقولا الثاني في مذكراته اللقاء الأول براسبوتين في 14 نوفمبر عام 1905م قائلا "تعرفنا على غريغوري، رجل الرب، من أبراشية توبولساك"، وبنجاحه المعهود مع النساء ترك راسبوتين انطباعا عميقا لدى الإمبراطورة ألكسندرا فيوديوروفونا، إذ اقتنعت تماما بقدراته حين استطاع بإعجاز أن يخفف من المعاناة والنزيف الذي أصاب أليكسيس نيكوليافبتش، وريث عرش روسيا المريض بسيلان الدم قد ورثه عن أمه حفيدة فيكتوريا ملكة بريطانيا العظمي، والمرض الذي عاني منه ولي العهد ومات به من قبل أخ الملكة واثنان من أبناء الاخوة وخالها، يبدأ بنزيف تحت الجلد ثم يظهر ورم يتصلب يتبعه شلل مصحوبا بآلام شديدة، ولم يمضي وقت طويل منذ أثبت راسبوتين قوته الخارقة للأكسندرا حتى أصبح مستشارها الشخصي المؤتمن على أسرارها، يزورها في القصر في موعد أسبوعي محدد.

وتقول إحدى النظريات المتعلقة بقدرة راسبوتين على وقف النزيف الذي أصيب به أليكسيس، ابن القيصر، بأنه استخدم التنويم المغناطيسي لإبطاء النبض، ومن ثم تقليل القوة التي تدفع الدم إلى الدوران في جسده.


حياة غير مقدسة

وبذيوع شهرة راسبوتين نجح في جذب المزيد من الأنصار من جميع الطوائف الاجتماعية، وقد تطوع هؤلاء البلهاء كما كان يطلق عليهم "لارتكاب الخطيئة من أجل التطهر من آثامهم" مع رجل بدوا عاجزين أمام جاذبيته.

تحت المراقبة


يزغ نجم الراهب راسبوتين في سان بطرسبرغ، وبالمثل زاد عدد أعدائه، إذ رآه كثيرون خارج حدود البلاط يحيا حياة السكر والعربدة وغالبا ما يكون بصحبة العاهرات، وحين علم مسؤولون سياسيون كبار بهذه الشائعات كلفوا شرطة سرية بتعقبه.

تحالف الأعداء

وكان اثنين من أنصار راسبوتين السابقين هما راهب يميني متعصب يدعى ليودور، وهيرموجان أسقف ساراتوف، على اقتناع تام بأن راسبوتين ما هو إلا تجسيدا للشيطان، وفي عام 1911م استدرجاه إلى طابق سفلي حيث اتهماه باستخدام قوى الشيطان للقيام بمعجزاته وضرباه بصليب، وأبلغ راسبوتين الإمبراطورة بالواقعة وادعى أنهما حاولا قتله ومن ثم تم نفي الرجلين، وفي السابع والعشرين من يونيو عام 1914م عاد راسبوتين إلى قريته في سيبريا.

وفي اليوم التالي تلقى برقية وبينما كان في طريقه لإرسال الرد هاجمته عاهرة سابقة مشوهة مجدوعة الأنف تدعى شيونيا جاسيايا بوحشية مستخدمة سكينا، دفعها ليودور لقتل راسبوتين.

الموت وإبليس

مدينة الشيطان

وبينما كان راسبوتين يتعافى في المستشفى من الطعنات التي أوصى بها ليودور كان القيصر نيقولا يحشد قواته استعدادا للحرب العالمية الأولى التي جلبت كارثة على وطنه، حيث فقد أكثر من أربع ملايين روسي أرواحهم، وبالعودة إلى سان بطرسبرغ ومع غياب القيصر استطاع راسبوتين اكتساب المزيد والمزيد من القوى السياسية وساهم في تعيين وطرد الوزراء.

وبنفوذه الطاغي على قرارات القيصر السياسية زاد اللوم الموجه للراهب السيبيري على المشاكل التي عانت منها البلاد حتى أن مدينة سان بطرسبرغ أصبحت تعرف باسم " مدينة إبليس".

نبؤته بالقتل

وفي ديسمبر عام 1916م كتب راسبوتين خطابا للقيصر يتنبأ فيه بقتله، وعن قتلته المحتملين كتب يقول" إذا قتلني أقاربك فلن يبقى أي فرد من عائلتك حيا لأكثر من عامين، وتستطيع أن تقول أي من أولادك أو أقاربك، فسوف يقتلهم الشعب الروسي. سأُقتل، لم يعد لي وجود في هذه الحياة. صلي أرجوك، صلي، وكن قويا، وفكر في عائلتك المصونة".

وبعد ثلاثة وعشرين يوم فقط قتل اثنان من أقارب القيصر نيقولا الثاني راسبوتين، وبعد مرور تسعة عشر شهرا على مقتله أعدم قيصر روسيا وعائلته بأيدي الثوار البلشفيين، فقد تزامن مع نبوءته أن حضر راسبوتين لمقابلة الأمير فيليكس يوسوبوي الزوج لإيرينا ابنة أخ القيصر، وأراد يوسوبوي قتل راسبوتين شأنه شأن ابنا عم القيصر الغراندوق ديميرتي بافالويتش والسياسي فلاديمير بيرشيكفيتش وتآمر الثلاثة معا على قتل راسبوتين والحفاظ على سلالة العائلة المالكة.

كعك وخمر

وفي ليلة السادس عشر من ديسمبر عام 1916م دعا يوسوبوي راسبوتين إلى قصر مويكا بحجة أن إيرينا التي يشاع عنها أنها أجمل امرأة في سان بطرسبرغ تريد مقابلته، وبينما كان ينتظر ظهورها قدم رجل لراسبوتين كعك وخمر مدسوس بهما سما مميتا وقد أصيب المتآمر بالهلع لما بدا من حصانة راسبوتين ضد السم، ولم يستطع يوسوبوي السيطرة على نفسه فنزع مسدسه وأطلق النيران على راسبوتين وبصعوبة بالغة ترنح راسبوتين خارجا إلى ساحة القصر حيث كان بفالوفيتش وبيرشيكفيتش يستعدان للمغادرة، فأطلق يرشيكفيتش النيران ثانية على راسبوتين المترنح وضرباه بهراوة وقيداه قبل أن يلقيا بجسده في نهر نيفا.

وعندما تم العثور على الجثة بعد يومين دل تشريحها الذي كشف عن وجود مياه في الرئتين أن راسبوتين كان ما زال حيا عندما ألقى به في النهر، وقد فسر بعض العلماء في محاولة لفهم عدم تأثرة بالسم بإصابته بنقصان الحمض المعوي ويقول البعض ان معاقرته للخمر ابطلت مفعول السم، ولكن انتشرت الاشاعات انه كان يتعاطى كميات ضئيلة من السم يوميا ليحمي نفسه في حالة ان حاول أحدا قتله.

وكانت نهاية راسبوتين علامة على بداية النهاية للقيصر نيقولا والإمبراطورة ألكساندرا، فبعد عشر أسابيع فقط من وفاته أطاحت الثورة الروسية التي اندلعت عام 1917م بأخر جيل من سلالة رومانوف، وبعد مرور أقل من عامين قامت فرقة معزولة بإعدام القيصر نيقولا وعائلته بأكملها في سيبريا، وقد قام الناس خلال ثورة فبراير عام 1917م بإخراج جثة راسبوتين وحرقها وبعد حوالي قرن، وما زال السؤال مطروحا هل كان راسبوتين معجزة حقيقية، أم نصاب بارع؟ سواء كان فلاح غامض، أم شيطان في جسد إنسان، فما زال إرث راسبوتين الأسود موجودا حتى الآن




آخر مواضيعي 0 الى روح الغربة .. مع التحية !
0 أطول طفلتان في بريطانيا
0 خذ ثلاث وأحذر ثلاث ...!
0 مختارات من جميل التغريدات
0 صاحب مصنع صابون ...!
0 لا تخشوا على أرزاقكم
0 أعمدة الطوطم .. من أشجار الى تماثيل
0 انتقل الى رحمة الله الشيخ الجليل عبد الرحمن با نافع
0 " خدمات ما بعد الموت "
0 مختارات مضيئة ...
حنين الايام غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-13-2016, 03:37 PM
  #2
شخصية هامة
 الصورة الرمزية صمت الليالي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2015
الدولة: سوريا
المشاركات: 16,662
معدل تقييم المستوى: 257487
صمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond reputeصمت الليالي has a reputation beyond repute

الاوسمة

افتراضي رد: تقرير عن لغز الأميرة المفقودة " أناستازيا "





امبراطوره حنين
هي مو اسطوره حسيتها مسلسل وتاريخي
سبحان الله من زمان ناسـبدبر مكاائد لتسيطر عالحكم او عللحاه
والعام حلو وعحبني كيف اكتشفو عن طريق الغين صفات وراثيه
يسلمو علي سرد الحكايه وماشالله كل معلومات عنها
والاغرب انصدمت من سنوات قليله عثرو ع باق جثث
...
يسلموو حنين ودي لك
آخر مواضيعي 0 الأمن الفكري الالكتروني جامعة الملك خالد بمحايل عسير #الشلالي #وسم الامواج
0 حوارات مع أحسآس شآعر وصمت الليالي ....
0 الدينُ بلا خُلُق، كالجسدِ بلا رُوح
0 اسرار صمت الرجل بمشاعره اتجاه من يحب ..!
0 هل تعلم أنه يمكن زيادة نسبة ذكاء طفلك قبل الولادة؟
0 تجنبي 5 مرطبات لبشرتك...
0 قارئة الفنجان تأليف كراميل نور
0 تربيه طائر الكناري...
0 لاتجيني مابيك ولغيري روح متهني
0 ما هي الألوان التي ذكرت في القرآن الكريم ؟
صمت الليالي غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انسحاب تسعة ضباط من "الحرس الجمهوري" من مواقعهم في معسكر "الصمع" بأرحب إثر خلاف "حاد" مع " يمني كاسر أخبار × أخبار 1 04-15-2017 03:06 PM
تقرير أممي ينتصر لأصالة "الفرد اليمني".. اليمن من أكثر الشعوب "نزاهة" في العالم يمني كاسر أخبار × أخبار 3 09-19-2016 12:56 PM
صحيفة بولندية: "الاتحاد" ينافس أندية "إيطالية" و"ألمانية" على "زوكالا" حنين الايام المنتدى الرياضي 3 02-01-2015 11:17 PM
"الخمول"..."السلبيه"..."عدم الثقه بالنفس"..."الخمول"دليل على شخصيه "سلبيه"وعلامه لعدم حنايا الروح التطوير الذاتي 4 02-13-2014 04:28 PM
الأميرة "رابونزل" تزيح هاري بوتر عن الصدارة التاريخ الجديد أفلام الأنمي والكرتون 4 12-15-2010 10:02 AM


الساعة الآن 08:33 AM.



Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1